يعدّ الزنجبيل من النباتات التي تنبت في المناطق الحارّة والتي تتبع فصيلة الزنجبيلية؛ حيث تُستخدم من النبتة الجذامير التي تنبت تحت التربة. يحتوي الزنجبيل على زيوت طيارة ذات طعم لاذع ورائحة نفاذة، وتكون إمّا باللون الأبيض المصفر أو اللون السنجابي. تحتوي نبتة الزنجبيل على أزهار تشبه الشفاه، وتمتاز باللونين باللون الأرجواني والأصفر، ولها أوراق رمحيّة عندما تذبل يُستخرج الزنجبيل. يُزرع الزنجبيل في الصين والهند الشرقية وباكستان والمكسيك وجامايكا، ويعتبر الزنجبيل الجامايكي من أفضل أنواع الزنجبيل، وُيستخدم كتوابل في الطهي؛ حيث إنّه يُعطي الطعام النكهة الطيّبة والمذاق المتميّز، بالإضافة إلى أنّه يُستخدم في المشروبات والحلوى وبعض أنواع المربيات، وكمنقوع مثل الشاي، ويُستخدم في علاج الإنفلونزا والرشح.

المكوّنات

  • زنجبيل طازج ومقشّر ومقطّع.
  • مقدار (355) مليغرام من المياه الغازيّة.
  • كوبان من الماء.
  • رشة سكّر حسب الرغبة.

طريقة التحضير

نضع الزنجبيل المقشر والمقطع في الخلّاط، ونضيف إليه الماء والسكّر، ثم نخلطه ونصفّيه، وفي حال كان طعمه لاذع يمكن تخفيفه بالماء. نسكب المياه الغازية في أكواب؛ بحيث تملأ نصف الكوب، والنصف الآخر يكون مليئاً بخليط الزنجبيل.

فوائد الزنجبيل

يعالج اضطرابات المعدة ويخفف من تقلصاتها. يحمي من الغثيان خلال السفر أو خلال مدّة الحمل. يساعد في علاج حالات الإسهال. و يوقف نمو الخلايا السرطانية ويمنعها من الانتشار. يعتبر علاجاً للربو. يخفف من أعراض الصداع النصفي.

تناول الزنجبيل يعمل على تقوية عضلات االجسم. يخفّف من ألم فقرات العمود الفقري كونه منعش للجسم وينشّطه، ويخلّصه من السموم. يساعد في علاج مرض الشقيقة. يوسّع من الأوعية الدموية بشكلٍ جيّد. يُستخدم الزنجبيل في تقليل درجة حرارة الجسم المرتفعة. يساعد في علاج الإمساك. يعالج السعال. يعمل على تقوية الذاكرة. يفيد مرضى ألم المفاصل والكلى ومرضى القلب. يعالج التوتر والقلق. يساعد في الهضم. يحد من الاضطرابات المعوية. يشفي من المغص.

أضرار الزنجبيل

على الرّغم من أنّ للزنجبيل الكثير من الفوائد التي تعود على صحة الإنسان إلّا أنّها قد تكون هناك أضرار منه خصوصاً لو تمّ تناوله بكميّات كبيرة، ومن أضرار الزنجبيل نذكر ما يلي:

  • يؤدّي إلى التسارع في دقات القلب.
  • يؤدي إلى حدوث اضطراب وتوتر وانخفاض في مهام الجهاز العصبي المركزي في حال تمّ أخذ جرعات زائدة عن اللزوم.
  • يُسبّب في حدوث نزيف حاد وخصوصاً لو تمّ تناوله من قبل مرضى يتناولون أعشاب تساعد على تخثّر الدم مثل : الحلبة، والبابونج، والقرنفل.
  • لا يجب تناول الزنجبيل من قبل المرضى الذين لديهم حساسية منه.
  • يُحذّر من تناول الزنجبيل من قبل الأشخاص الّذين يعانون من أمراض المرارة لتجنّب المضاعفات.
  • يُحذّر من تناوله من قبل الأشخاص الذين يعانون من مرض السكّري؛ حيث إنّه قد يؤدّي إلى تخفيض نسبة السكر في الدم لديهم.